الجمهورية العربية السورية رئاسة مجلس الوزراء
لجنة التنمية البشرية تناقش مشاريع صكوك تشريعية بإحداث مكتب وطني للتراث الحرفي و معهد عالي للفنون السينمائية وتكلف وزارتي الإعلام والثقافة بإعداد مشروع صك لتنظيم مهنة الإنتاج التلفزيوني والسينمائي

2018-08-07


مواضيع ذات صلة

اللجنة الاقتصادية تصادق على عقود لتنفيذ أعمال خدمية في حمص واللاذقية   اقرأ المزيد..
لجنة التنمية البشرية توافق على خطة حول ضرورة وضع برنامج زمني ومؤشرات تتبع تنفيذ لبرامج وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل   اقرأ المزيد..
اللجنة الاقتصادية.. الموافقة على تصديق عقد لشراء طائرة من طراز 313 – 340 A ومذكرة تفاهم مع كوريا الديمقراطية للتعاون في مجال الترويج للاستثمار   اقرأ المزيد..
لجنة الخدمات والبنى التحتية توافق على مشروع قرار معدل خاص بإحداث وتنفيذ واستثمار المناطق الصناعية والحرفية   اقرأ المزيد..
اللجنة الاقتصادية ..الموافقة على زيادة حمولات السيارات الشاحنة الناقلة للمواد العلفية لصالح مؤسسات القطاع العام بنسبة 50% ومنح مؤسسة حلج وتسويق الأقطان قرضا بأكثر من 47 مليار ل.س   اقرأ المزيد..

 

ناقشت لجنة التنمية البشرية في رئاسة مجلس الوزراء مشروع الصك التشريعي الخاص بإحداث المكتب الوطني للتراث الحرفي، وأوصت بإعادته إلى وزارة الصناعة لصياغته بالتنسيق مع كل من وزارات السياحة والثقافة والتنمية الإدارية والاتحاد العام للحرفيين لجهة توضيح البنى التنظيمية والآليات التنفيذية لمشروع المكتب الوطني للتراث الحرفي تمهيدا لعرضه على لجنة التنمية البشرية.


وينص مشروع الصك التشريعي على إحداث المكتب الوطني للتراث الحرفي مقره مدينة دمشق ويرتبط بالاتحاد العام للحرفيين وتشرف عليه وزارة الصناعة، ويرتبط بالمكتب المحدث مجلس يسمى "مجلس شيوخ الكار" يضم في عضويته الحرفيين المتميزين في الأعمال الحرفية التراثية السورية الأصيلة.

 

ويتولى المكتب توثيق الأعمال والصناعات الحرفية التراثية بغية الحفاظ على هويتها الوطنية والتاريخية وضمان الحقوق القانونية لصانعيها، والتعليم والتدريب على الصناعات التراثية وتطويرها ونشر ثقافتها من خلال إقامة حاضنات ومراكز تدريب حرفية وإحياء الزائل منها بما يسهم في حماية الهوية الوطنية للتراث السوري والحفاظ عليها من الزوال والسرقة، وعرض وتسويق الأعمال والصناعات الحرفية التراثية من خلال إقامة المعارض الداخلية والخارجية والمشاركة فيها، ورفد سوق العمل بكوادر حرفية جديدة مؤهلة لنقل الموروث التراثي السوري إلى الأجيال القادمة، والحفاظ على شيوخ الكار من الحرفيين للحرف التراثية ،وتأمين مستلزمات عملهم ، وتذليل الصعوبات التي تعترضهم ، وربط الإبداع الحرفي بالاستثمار بما يعزز التنمية المستدامة وتطوير التنظيم الحرفي.

 

وسيسهم إحداث هذا المكتب كمنظومة حرفية خبيرة ومرخصة أصولا ومعترف بها دوليا تعتمد على قواعد وأسس عليمة واقتصادية مدروسة في حماية المنتج الحرفي السوري ذو الطابع التراثي ، وتصنيفه وتقدير عمره الزمني وقيمته الاقتصادية، وتشجيع الحرفيين المميزين والقائمين على الاستمرار في العمل بحرفتهم ومساعدتهم في الحفاظ على القيمة التراثية لمنتجاتهم والعمل على تسويقها وترويجها محليا وعالميا بعد توثيقها.

 

إضافة إلى ما سبق يسهم في تأسيس حاضنات ومراكز تأهيل وتدريب لإعداد جيل جديد من الشباب يخلف شيوخ الكار في هذا النوع من الصناعة الحرفية ، من خلال الاستعانة بخبرة كبار الحرفيين لحماية الحرف التراثية السورية من الاندثار وتأمين فرص عمل جديدة للشباب، وإعادة إحياء هذه الحرف التي شارفت على الزوال بالاستعانة بالحرفيين الخبراء، ورفد الخزينة العامة بمردود مالي بالقطع الأجنبي ، و مشاركة المنتجات الحرفية التراثية بعد توثيقها من قبل المكتب الوطني للتراث في المزادات والمعارض الخارجية وفق القوانين المعمل بها في سورية. 


من جهة ثانية كلفت لجنة التنمية البشرية وزارتي الإعلام والثقافة بإعداد مشروع صك تشريعي ينظم مهنة الإنتاج التلفزيوني والسينمائي والبرامج التلفزيونية ويضعها في مسارها الصحيح من حيث الاختصاصات والصلاحيات والعائدية، وذلك بالتنسيق مع نقابة الفنانين.


وإلى حين صدور الصك التشريعي تم تكليف وزارة الإعلام بمنح شهادات ملكية للأعمال التلفزيونية والسينمائية والبرامج التلفزيونية وتوثيقها في سجلات خاصة بذلك ، وتصدير كتب توصية يتم تزويد المنتجين بها تعتمد من الدول الأخرى فيما يتعلق بالمراسلات المتعلقة بالتصوير وأعمال الإنتاج التلفزيوني وطلب إشهار شركات الإنتاج بعد استكمال إجراءات استحداثها وتسجيلها في سجلات خاصة بذلك.

 

ويأتي هذا الإجراء بهدف دعم الحركة الفنية في سورية ، وتحديد دور كل من نقابة الفنانين ولجنة صناعة السينما في إنتاج الأعمال التلفزيونية.


كما ناقشت لجنة التنمية البشرية مشروع الصك التشريعي الخاص بإحداث المعهد العالي للفنون السينمائية تقدمت به وزارة الثقافة، وأوصت بإعادته إلى الوزارة لصياغته في ضوء الملاحظات المبداة عليه تمهيدا لعرضه على مجلس الوزراء.


ويهدف المعهد إلى تخريج الاختصاصيين في مختلف فروع الفن السينمائي لتحقيق نهضة درامية في هذه المجالات ، وهو يمنح الدرجات العلمية التالية: إجازة في الفنون السينمائية، دبلوم تأهيل وتخصص في الفنون السينمائية، ماجستير تأهيل وتخصص في الفنون السينمائية.