مواضيع ذات صلة

تشكيل لجنة للوقوف على أسباب الانهيار الحاصل في جزء من تحويلة الحفة صلنفة   اقرأ المزيد..
لقاء الأربعاء الاستثماري .. المهندس خميس يؤكد دعم المستثمرين وتقديم التسهيلات لهم   اقرأ المزيد..
تنفيذا لمضمون كلمة الرئيس الأسد.. اجتماعات مكثفة في جميع الوزارات لاعداد برنامج عمل لخدمة المواطن وتأمين احتياجاته كافة   اقرأ المزيد..
المهندس خميس خلال اجتماع لجنة السياسات ..الحكومة تعمل تصويب وضع القطاع التأميني .. كلفة الخدمة الصحية المجانية التي تقدمها الدولة تصل إلى 250 مليار ليرة   اقرأ المزيد..
الرئيس الأسد: الحرب كانت بيننا نحن السوريين وبين الإرهاب حصراً.. نحن ننتصر مع بعضنا لا ننتصر على بعضنا وأي انتصار يكون حصراً على الإرهاب بغض النظر عن جنسيته   اقرأ المزيد..
المهندس خميس.. سورية ستبقى قلعة صامدة في وجه مطامع اسرائيل وداعما أساسيا لحقوق الشعب الفلسطيني

المهندس خميس.. سورية ستبقى قلعة صامدة في وجه مطامع اسرائيل وداعما أساسيا لحقوق الشعب الفلسطيني

2018-07-11

استعرض رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس خلال لقائه اليوم وفد اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية برئاسة عزام الأحمد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير رئيس الدائرة العربية الأحداث الجارية في المنطقة خاصة محاولات تصفية القضية الفلسطينية من خلال ما يسمى "صفقة القرن " إضافة إلى الحرب على الإرهاب

وأكد المهندس خميس أن القضية الفلسطينية بوصلة كل الشرفاء في العالم وقضيتهم الأساسية معربا عن تقدير الحكومة لصمود الشعب الفلسطيني وتضحياته في سبيل نيل حريته وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس

ولفت إلى أن الحرب الإرهابية على سورية ومقدرات شعبها تهدف بشكل رئيسي إلى ثني سورية عن مواقفها القومية والوطنية وإيقاف دعمها للمقاومة مبينا أن سورية ستبقى قلعة صامدة في وجه مطامع اسرائيل , وداعما أساسيا للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة .
من جانبه أكد الأحمد ضرورة التماسك ورص الصفوف في ظل الظروف الحالية التي تمر فيها المنطقة من أجل إفشال جميع المخططات والمؤامرات التي تحاك خدمة للأطماع الإسرائيلية اللامحدودة معربا عن تقديره للموقف السوري المبدئي والداعم لحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وإنهاء كل أشكال الإحتلال .
وأشاد الاحمد بالانتصارات التي حققها الجيش السوري وحلفاؤه على الإرهاب معتبرا أنها المسار الأساسي لعودة الأمور إلى نصابها الصحيح .
حضر اللقاء من الجانب السوري الأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء الدكتور قيس خضر ومن الجانب الفلسطيني واصل أبو يوسف رئيس دائرة التنظيم الشعبي وأحمد أبو هولي رئيس دائرة اللاجئين وأشرف دبور سفير دولة فلسطين في لبنان والسفير الفلسطيني بدمشق محمود الخالدي وأنور عبد الهادي رئيس الدائرة السياسية في منظمة التحرير الفلسطينية